عروسة يمنية رفضت رفع “الخمار” ليلة الدخلة أمام زوجها إلا بعشرين ألف ريال.. والسبب لا يصدق !

 طُلقت عروس يمنية ليلة زفافها لأنها وصفت عريسها بالبخيل، لرفضه دفع ما يطلق عليه يمنيا “حق الفتشة” .


وبحسب صحيفة كويتية قال شهود عيان إن العريس “ع.م” حينما دخل إلى الغرفة وأراد رفع الخمار عن وجه عروسه وهو ما يطلق عليه اليمنيون “بالفتشة” رفضت العروس ذلك حتى يدفع لها مبلغ 20 ألف ريال يمني غير أن العريس رفض دفع فلس واحد.





و علل ذلك بأنه قد خسر مليون ريال يمني مقابل المهر وحفل العرس لكن العروس ردت عليه بأنه خسر مليون ريال ولا يستطيع دفع عشرين ألفا فقط ناعتة إياه بالبخيل الذي قد يجعل حياتها تعيسة .

وكشف مقربون للعريس بأن العروس لم تكن تحب عريسها بل فُرض عليها من قبل أهلها، لكن العريس حينما أكد لها بأنه لن يدفع العشرين ألفا، رفضت أن يمسها وتحدته بأن يطلقها إذا كان رجلا، ما جعل العريس يصفعها على خدها ثم يسحبها لخارج الغرفة ويطلقها.

ووافق العريس بالحكم وديا على أن يدفع له أهل العروس المهر كاملا كونه لم يدخل عليها بينما يتحمل العريس خسارة الحفلات الخاصة بالرجال والخاصة بالنساء.

وتعرف عادة حق “الفتشة” في عدد من مناطق القبيلة الجبلية اليمنية، وهو مبلغ رمزي يدفع للعروس، مجاملة لها، غالبا ما تتنازل عنه العروس خاصة حينما تكون مقتنعة وتحب عريسها.

اترك رد

عايزين نتجوز

↑ Grab this Headline Animator

%d مدونون معجبون بهذه: